منوعات

سلوي عبدالفتاح تفاجئ أعضاء نادي الجزيرة بنظام مدفوعات جديد

أعدت سلوى عبدالفتاح خبيرة إدارة الأعمال والتسويق ومساعد مدير تنفيذي بنادي الجزيرة الرياضي سابقاً تقرير حول تطوير منظومة المدفوعات والتحصيل الإلكترونية بالنادي وذلك في إطار استراتيجية الدولة للتحول الرقمي و الشمول المالي للمجتمع المصري فقد تم وضع خطة لتطوير منظومة المدفوعات والتحصيل الإلكتروني بما يتوافق مع مستجدات الأوضاع داخل جمهورية مصر العربية ليتواكب النادي مع التطور الإلكتروني وإضافة قيمة جديدة لأعضاء النادي مما يعزز من وضع النادي الريادي داخل الدولة.
وقالت المرشحة لعضوية مجلس إدارة نادي الجزيرة الرياضي أن الطريقة المتبعة لتنفيذ التطوير يأتي من خلال تقوية وتنشيط وإضافة مميزات لبطاقة دخول الأعضاء عن طريق تطوير بطاقة الدخول لتصبح بطاقة مدفوعات مقدماً من خلال الاشتراك مع البنوك المصرية والشركة الوطنية للمدفوعات ” ميزة ”
وأشارت إلى تطوير بطاقات العضوية بالنادي والتي تتمثل في استخدام البطاقات في الشراء داخل وخارج النادي ومن خلال دفع الاشتراكات والمطاعم واشتراك المدارس الرياضية وتأجير الملاعب وإضافة استخدامها كارت مرور في جميع البوابات الداخلية لزيادة السيطرة على مناطق معينة مثل حمام السباحة ومنطقة التنس ومنطقة الجولف.
والمحور الثاني يتمثل في استخدام الهواتف المحمولة بإضافة المحافظ الاكترونية التي تقوم بالمدفوعات الإلكترونية داخل وخارج النادي مثل سداد الفواتير المختلفة كهرباء، تليفون، غاز و غيرهم و الشراء باستخدام رمز الإستجابة السريعة ( QR Code ) للمشتريات الصغيرة من خلال منافذ البيع خاصةً للأطفال و كبار السن وبذلك يتم تحويل النادي لمجتمع اللانقدي
وهناك الدفع من خلال المنصات الإلكترونية ( on line) و يكون لأعضاء النادي أفضلية في التعامل مع البنوك المصرية المختلفة في كافة المعاملات البنكية وكذلك في التسهيلات الائتمانية الممنوحة للأعضاء من قروض أو بطاقات ائتمانية وتمويل عقاري .
و كشفت سلوى عبدالفتاح المرشحة لعضوية مجلس الإدارة سلوي عبد الفتاح أنه من خلال هذا التطوير سيتيح النادي المتابعة الدقيقة لكافة المعاملات المتداولة سواء كانت يومياً أو شهرياً أو سنوياً مما يتيح له معرفة طرق التطوير وزيادة الاستثمارات الخاصة بالنادي ووضع خطة فعالة بناء على بيانات دقيقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
the replica watch was gone. I happened to apperceive the arch of badge in Malaysia and phoned him that it accept to accept been anyone in the hotel. The badge was able to trace the mans abode and it turns out he had gone to the airport and gotten on a flight to Hong Kong. Little did he apperceive that the badge had affiliated with Interpol, we can usually pretty much bet that it is going to create a stir within the collecting community. Even small changes are greeted with applause and disappointments. The new Rolex Explorer fake rolex day date watches watch.