الرئيسية / تقارير وحوارات / عيد ميلاد الماجيكو | رفض ملايين الهلال – مدمر القلوب – ليلة بكت فيها كرة القدم

عيد ميلاد الماجيكو | رفض ملايين الهلال – مدمر القلوب – ليلة بكت فيها كرة القدم

تبدأ المسرحية بوجود شاب يطمح لأن يكون أحد أشهر لاعبي كرة القدم عبر التاريخ سوف نشاهد المسرحية تباعاً.

اقرأ أيضاً – رسالة خاصة من فاروق جعفر للخطيب : أرجع بالذاكرة عشرين سنة

 

 

لا شك بأن أي شخص عاش حقبة أبو تريكة مع الكرة، سواء كان شغوف بها أم لا لديه في مخيلته مشهد له لن ينساه مهما حدث.

لما لا، فهو أكثر شخص في العالم يمكنك الوثوق به، هو الذي تشعر دائماً بأنك وقتما وقعت في ضيق و فقدت الأمل، يأتي هو من بعيد على هيئة نور يضئ لك الطريق.

ذكريات كثيرة جمعتنا بهذا الرجل، داخل المستطيل الأخضر أم خارجه، مواقفه دائمة ما تعلق في الأذهان، يوجد قميص تعاطفاً مع غزة، نهائي 2006، قميص يحمل رقم 72، نهائي 2008.

كل هذه ذكريات رفقة هذا اللاعب الذي عشقه من رأه و من لم تسنح له الفرصة، و مازال هناك الكثير من الذكريات.

الطفل الذي بدأ حياته بالترسانة، ثم شب في الأهلي و نضج فيه، ثم اكتمل نضجه في منتخب مصر، و يزداد بريقاً في كل. وقت يظهر فيه.

جمهور الأهلي نادراً ما يتعلق بلاعب لهذه الدرجة نعم، و لكن هذا ليس مجرد لاعب، هل إذا قال لك أحدهم أن لاعب من الفريق الأحمر سيترك النادي و تعشقه الجماهير أضعافاً ستصدق؟.

جمهور المارد الأحمر إلي الآن لم يسامح الحضري، رغم طلبه العودة أكثر من مرة، مرورا بلاعيبين كثر أخرهم عبدالله السعيد.

الجمهور لن يسامح من ترك الفريق في وقت حاجته، لكن هذا الجمهور سامح، بل عشق أبو تريكة لدرجة الجنون.

هل تصدق أن تضع زملائك في الفريق في مأزق برفضك خوض اللقاء السوبر الذي يعقب مذبحة بورسعيد الشنيعة بسبعة أشهر فقط و يزداد حب الجمهور لك؟.

حتي في فترة النجاح القصيرة الذي خضتها رفقة بني ياس الإماراتي، تابعك الجميع هنا، و فرح بتسجيلك للأهداف، بل برؤيتك في المستطيل الأخضر

هل تعلم أنه مازال الجميع هنا يضع صورك خلفية لهواتفهم المحمولة؟، و يوجد أيضاً الذين يزينوا بيوتهم بها

لم تذهب لكأس العالم نعم، و لكنك حصلت على كل حب العالم، و هذا لا يقدر بمال ولا يحصل عليه إلا مت يستحقه و بشدة.

 

المشهد الأول الأهلي يتعاقد مع أبو تريكة من الترسانة

 

في يناير 2004 تنضم الموهبة الشابة إلي الفريق الفائز على ريال مدريد في 2001 بمبلغ قدره 400 ألف جنيه، ليبدأ تسطير تاريخاً كبيراً بدأ بأول مباراة له مع الفريق و كانت ضد الزمالك، ليفوز الأبيض بثنائية مقابل هدف.

هذا الهدف سجله أبو تريكة، أول مباراة لك مع فريق كبير بحجم الأهلي، و تكون مباراة ديربي، تسجل هدفاً عالمياً مثل هذا؟، إذا أنت لاعب عظيم.

 

 

المشهد الثاني نهائي أمم إفريقيا 2006

 

يتقدم لتسديد ركلة الجزاء بكل هدوء و برودة أعصاب، صمت الجميع في ستاد القاهرة، تتعالي فقط أصوات دقات القلب.

ليخرج صوت من بعيد، ” أبو تريكة و جوووول البطولة مصرية”، نعم هو من حقق بطولة أمم إفريقيا في هذا العام أمام كوت ديفوار.

 

 

 

المشهد الثالث نهائي دوري أبطال إفريقيا 2006

 

الجميع يحتفل في صفاقس، الصفاقسي يقترب من بطولة إفريقيا، الوقت قارب على الإنتهاء، الدقيقة الواحدة بعد التسعين.

الجميع صمت، الكل حزين، الأهلي خسر البطولة و لم يستطع الإحتفاظ، ليأمن هو فقط بنفسه و يختار حل التسديد و يطلق قذيفة قوية تصمت كل من في الملعب.

و يأتي صوت :” أبو تريكة و جوه الجووووول”، المعلق حمادة إمام رحمه الله يعلن تتويج الأهلي بالبطولة عن طريق قذيفة الماجيكو.

 

 

المشهد الرابع نهائي 2008

لم يكن أحد يثق في حسن شحاته و منتخبه، كان متوقع فوز الكاميرون بنتيجة كبيرة، و لكن إثنان فقط وثقا ببعضهم و حققوا المستحيل.

زيدان كان في أزهي فتراته، يحارب مع سونج على كرة ليست ملكه يأخدها، و إذ بأبو تريكة يثق فيه و يأتي من أخر الملعب ركضاً ليستقبل كرة زيزو و يسددها معلناً تتويج مصر ببطولة هي الأفضل من حيث الأداء.

 

 

 

المشهد الرابع كأس العالم للأندية

أن تحقق لقب هداف كأس العالم للأندية، و أحد أبرز لاعبيه و هداف الدوري و دوري أبطال إفريقيا و تسجل هدف عالمي يظل الجميع يحكي عنه حتي الآن في مرمي أوتشوا حارس كلوب أمريكا، هذا لا معني له سوي إنك أسطورة حقيقية.

 

 

 

المشهد الخامس يرفض الملايين الهلالية من أجل الجماهير

 

تقدم الهلال السعودي بعرض لضم اللاعب، العرض حينها كان ضخم و لا يمكن رفضه، جلس تريكة رفقة محمود الخطيب المشرك على الكرة خينها، و تحدثا عن العرض و قال له اللاعب لا أعرف ماذا يجب أن أفعل، ليرد الخطيب أترك هذا الموضوع جنباً لحين العودة من اليابان.

لتعود البعثة من اليابان في السابعة صباحاً، و لم يكن أحد يعلم موعد عودة البعثة التي حققت المركز السادس في كأس العالم للأندية، ليجد اللاعب مظاهرات حب له و لزملاؤه بأعداد غفيرة من جمهور الأهلي تهتف له و تطالبه بالبقاء.

لم يتحمل هذا المشهد و أخد يبكي كثيراًً لتأتي عينه في عين محمود الخطيب، ليأخد الأخير منه الجواب على عرض الهلال، ” أنا أسف يا كابتن مش هقدر أمشي و أسيب الناس دي”، ليرد الخطيب عرفت جوابك بعد رؤويتك دون أن تتحدث.

 

 

المشهد السادس تعاطفاً مع غزة

 

غاب أبو تريكة عن المشاركة بسبب الإصابة و كان بديلاً في مباراة مصر أمام الكاميرون في أمم إفريقيا 2008، و أيضاً كان بديلاً في لقاء السودان.

ليحل بديلاً في الشوط الثاني و يسجل هدفين في مرمي السودان، و يقوم برفع قميصه ليظهر أشهر عباراته ” تعاطفنا مع غزة”، ليعطي له الحكم إندار، و يطلق على هذا الإنذار “أشرف إنذار في تاريخ الكرة”.

و أوصي تريكة بوضع هذا القميص رفقته في القبر ماعاذ الله و أطال في عمره و أمده العمر و الصحة.

 

 

 

المشهد السابع نهاية المسرحية

الجميع حزين، لقد أعلن أبو تريكة إعتزاله اللعب بعد تلك المباراة، لقد أعلن هذا بعض فضيحة ال6/1 أمام غانا، و لكن أبي الله أن تكون هذه هي نهاية هذا الرجل.

تأهل الأهلي إلي النهائي، سجل أبو تريكة هدف المباراة الأول، ليقرب الفريق من الفوز بالنجمة الثامنة، وسط صوت زئير يأتي من الملعب، ” لا يا تريكة”، في إشارة من الجماهير إلي رغبتهم في عدم إعتزال الأسطورة.

اذا كان الإعتزال قرارك فعشق جماهير كرة القدم المصرية لك قرار كرة القدم

 

 

هذه كانت نهاية المسرحية الجميلة التي أخرجها تلك اللاعب و الأسطورة الحية، إنجازات و بطولات حققها في الكرة، و لكن ما حققه في قلوب الناس أكبر بكثير.

 

 

أمير القلوب، الماجيكو، حلواني الكرة المصرية، عم الناس، كل عام و أنت مصدر الإلهام والسعادة.

عن إسراء محمد

محررة موقع ترقيصة ولديها خبرة عمل بالمواقع الرياضية وسبق لها العمل في موقع دي إم كورة والجمهورية اليوم وكورة +

شاهد أيضاً

عاجل | محمد صلاح يدخل التاريخ ويهدد عرش ميسي – طالع

نجح محمد صلاح ، نجم ليفربول الانجليزي في قيادة الريدز للفوز علي فريق سالزبورج النمساوي، بهدفين دون رد، ضمن مباريات الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *