كورة مصرية

خمس عناصر ترجح اكتساح قائمة الخطيب في انتخابات الأهلى 

 

يعيش اعضاء الجمعية العمومية للأهلي حالة من الهدوء والطمأنينة، بعد اعلان محمود الخطيب الرئيس الحالي للنادي عن القائمة التي سيخوض بها الانتخابات المقررة يوم 26 نوفمبر الحالي، لاختيار مجلس ادارة جديد يقود النادي خلال السنوات الاربع المقبلة.

وضمت القائمة العديد من الوجوه المعروفة لأعضاء الجمعية العمومية ،و معظمهم يشغلون نفس المناصب في المجلس الحالي.

 

وترتكز قائمة الخطيب الخطيب علي خمس عناصر رئيسيه ، تضمن لها اكتساح الانتخابات المقبلة ، وعلي راس هذه العناصر “استقرار النادي” الذي يسعي اعضاء الجمعية العمومية للحفاظ عليه ، خاصة في ظل النجاحات الكبيرة ،التي حققها المجلس الحالي ،في جميع الملفات المهمة والثقيلة التي تصدي لها ،وعلي راسها ملف الأنشاءات الذي شهد طفرة هائلة وغير مسبوقة في فروع النادي الثلاثة الحالية، وامتد ليشهد قرب الاعلان عن افتتاح الفرع الرابع في التجمع الخامس وهو دفع لجنة حكماء الاهلي الي تزكية اعضاء القائمة بالكامل.

اما العنصر الثاني الذي اعتمد عليه الخطيب في اختيار القائمة ، فهو عنصر الخبرات الذي يتمتع به جميع اعضاء القائمة كل في مجال تخصصة ،بالاضافة إلي خبراتهم التراكمية والتي اكتسبوها بحكم عضويتهم الحالية والسابقة في مجلس الادارة .

ولم يغفل الخطيب في اختيار قائمته الانتخابية، عن عنصر التخصص الضروري لنجاح أي منظومة إدارية محترفة في العالم، لذلك كان حريصا علي اختيار مجموعة متخصصة ومتوافقة الي حد التناغم في الافكار الادارية والاقتصادية بما يخدم مصلحة الأهلي، ويحقق مصالحه خلال المرحلة المقبلة خاصة بعد انشاء الشركات الاستثمارية الثلاث التي يسعي الخطيب من خلالها الي تعظيم موارد النادي المالية وتحقيق اقصي استفادة ممكنة من منشئات النادي بما يساهم في تطوير وتحسين الخدمات المقدمة لأعضاء الجمعية العمومية.

أما العنصرين الرابع والخامس الذين حرص عليهما محمود الخطيب عند اختيار القائمة فهما الكفاءة و الإنسجام والتجانس، خاصة أن اعضاء الجمعية العمومية سبق لهم اختبار كفاءة معظم اعضاء القائمة في الملفات المهمة التي اسندت اليهم خلال دورة المجلس الحالية ،بالاضافة الي عنصر الانسجام الواضح بينهم ،وهو ما ظهر جليا في النجاحات التي تحققت خلال فترة زمنية تعتبر قصيرة في عمر الاندية ، وساهم التجانس فى سرعة اتخاذ القرارات المهمة في التوقيت المناسب لاحتياجات النادي ،وساعد ايضا في خلق ارضية كبيرة من الاستقرار والهدوء ساعد في سهولة ادارة العمل اليومي داخل النادي بما يحقق مصلحة النادي وخدمة أعضاءه.

لذلك حصلت قائمة الخطيب ،علي تزكية لجنة حكماء النادي ورموزه ، وهو ما يؤهلها ايضا لاكتساح الانتخابات المقبلة عن جدارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى