عادة نجم برشلونة تدفعه لمغادرة الفريق في الصيف

يقضي الحارس البرازيلي نيتو عامه الثاني في صفوف نادي برشلونة الإسباني، إلا أن عادته التي حافظ عليها خلال تجربتيه السابقتين تبدو أنها تدفعه لمغادرة كامب نو بنهاية الموسم الجاري.

 

 

ويلعب الحارس الدولي البرازيلي دور البديل في برشلونة لمارك أندري تير شتيجن، فيما حصل على فرصة المشاركة هذا الموسم في عدد من المباريات في ظل إصابة الألماني.

 

وخلال تجربتيه السابقتين في يوفنتوس ثم فالنسيا، لم يمتلك نيتو صبرًا يطول عن عامين من الانتظار، قبل أن يقرر الرحيل عن فريقه، إذ عاش ظروفًا مشابهة لما يعيشه حاليًا في برشلونة أثناء تواجده في صفوف السيدة العجوز، حيث كان بديلًا لجيانلويجي بوفون وعاش في ظله لمدة موسمين، ليقرر بعدهما الرحيل إلى فالنسيا.

اقرا ايضا5 خيارات لتعزيز دفاع برشلونة في الشتاء

وفي الميستايا، نجح نيتو في الحصول على فرصة المشاركة، إلا أنه اضطر للمغادرة أيضًا بعد موسمين بسبب أزمة مع مدربه مارسيلينو، الذي قرر عدم الاعتماد عليه لأسباب داخلية وتصرفات لم تعجب المدرب، إذ كان بقائه سيعني جلوسه احتياطيًا، حسب صحيفة “ماركا” الإسبانية.

 

 

وبنهاية الموسم الجاري يكون نيتو قد قضى موسمين في برشلونة، فيما اتضح له بالتأكيد أن تير شتيجن لا يمس في تشكيلة البلوجرانا، إذ يعتبر مفتاح وقطعة أساسية لا غنى عنها للنادي الكتالوني، وهو ما وضح مع تعافيه من الإصابة إذ عاد مباشرة إلى مركزه الأساسي وعاد نيتو إلى مقاعد البدلاء.

 

وسيكون على نيتو اتخاذ قراره هذا الصيف إما بالاستمرار والبقاء في ظل تير شتيجن أو الرحيل وخوض تجربة جديدة بعيدًا عن كامب نو، لتصبح المرة الثالثة على التوالي في مسيرته التي يغادر فيها فريقه بعد موسمين.

عن مصطفى محمد

مصطفى محمد محرر موقع ترقيصة ومحرر سابق بمواقع الإنفراد وكورة فيو ويلا جول وكورة لايف وملعبك

شاهد أيضاً

كادينا سير تكشف عن مفاجأة سارة لكومان

يستعد الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة الإسباني لمواجهة نظيره أتليتكو مدريد، مساء يوم 21 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *