الرئيسية / كورة عالمية / أبراهام يتحدث عن ركلة جزاء مباراة ليفربول، ويوضح دور زملائه معه

أبراهام يتحدث عن ركلة جزاء مباراة ليفربول، ويوضح دور زملائه معه

تحدث النجم الشاب ‏تامي أبراهام لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي تشيلسي عن ركلة الجزاء المهدرة في مباراة ليفربول والتي أهدت الريدز لقب السوبر الأوروبي على حساب البلوز.

وقال أبراهام : “أنا دائماً أؤمن بنفسي في ركلات الجزاء. كان لدي عدد قليل من ركلات الجزاء المهمة في الموسم الماضي، للأسف في السوبر الأوروبي ربما واحدة من أهم ركلات الجزاء التي سأسددها في مسيرتي وقد ضاعت، الأمر يتعلق بكيفية ردة فعلي وأن أبقي رأسي مرفوعاً.”

‏وتابع : “أحتاج إلى الاستمرار، لقد سجلت عدد قليل من ركلات الجزاء لكن لسوء الحظ أضعت واحدة من أهم ركلات الجزاء لتشيلسي، سأواصل التقدم يقولون إن أفضل اللاعبين يضيعون ركلات الجزاء دائماً، يتعلق الأمر بردة فعلك بعد ذلك يجب أن أستمر في دفع نفسي.”

‏وأردف: “لقد جعلوني زملائي أن أشعر بأنه لم يحدث شيء، كان الجميع يحيطون بي، لقد قالوا إن أفضل اللاعبين يضيعون ، إنه شيء يمكن أن نتعلم منه، قد يكون من الأفضل إنه حدث الآن بدلاً من حدوثه بالمستقبل. أنت تنمو كرجل وتتعلم من مثل هذه الأمور.”

وتحدث ‏إبراهام عن عدم عودة التحكيم إلى الفار رغم تقدم إدريان عن خط المرمى قائلاً : “هذه هي كرة القدم إن رأى التحكيم ذلك سيعودون للفار وإن لم يشاهدوه فلن يحدث هكذا تسير الأمور في كرة القدم.”

وأكمل : “لا يزال الأمر لم يبدأ بعد، أعتقد أنه عندما تُمنح فرصة كهذه ، عليك أن تعطي كل ما لديك للفريق وتشعر بأنك ستصل إلى مكان ما بالفعل والأمور تبدو إيجابية، يرى الكثير من اللاعبين الطريقة التي يريد منا لامبارد أن نلعب بها واضحة وحاولنا اللعب هكذا اليوم.”

‏وأكد : “لقد أظهرنا الكثير من اللمحات على ما يمكننا القيام به، نحن تهديد حقيقي على الخصوم، نحن في وضع جيد دفاعياً ويمكننا الهجوم، علينا فقط البناء سنذهب لخوض المباراة يوم الأحد، نأمل أن نحصل على النقاط الثلاثة.”

عن أحمد سمير

أحمد سمير هو محرر موقع ترقيصة ولديه خبرة كبيرة في مجال الصحافة وعمل في العديد من المواقع والمؤسسات أبرزهم شاهد وصوت مصر الحرة ودي ام كورة ومنصورة نيوز والمواطن.

شاهد أيضاً

محمد صلاح

تعرف على سبب كره صلاح لتقنية الفيديو

تعرف على سبب كره صلاح لتقنية الفيديو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *